كلية الحقوق جامعه طنطا مؤسسة حبيبه الجامعية wazaif - wazafony - shoghlanty - wazaef

عزيزى الضيف المحترم ، نرحب بك فى منتدى كلية الحقوق جامعة طنطا و منتديات جامعة طنطا ، نتمنى لك قضاء وقت ممتع بالمنتدى ، لكن يجب عليك ان تكون عضو مسجل بالمنتدى كى تستطيع الاستفادة بمحتويات المنتدى . لذا فنرجو منك تسجيل الدخول اما لو كانت غير مسجل عضوية بالمنتدى فعليك التسجيل فى المنتدى
نتمنى لك حظا سعيدا فى المنتدى
أ/ فارس عبد الواحد
مدير المنتدى

أهلا وسهلا بكم فى قلعة القانون لخدمة طلاب كليات الحقوق بالجامعات المصرية - كلية الحقوق جامعة طنطا - كلية الحقوق جامعة الاسكندرية - كلية الحقوق جامعة المنوفيه - كلية الحقوق جامعه المنصورة - كلية الحقوق جامعة الزقازيق - جامعة طنطا - منتديات جامعه طنطا

أهم المواضيع ::- سجل حضورك بنطق الشهادتين " بقلم المحامى المصرى " - مسابقة تجعلك تذكر الله " بقلم أ/ محمد سلامة " - » أسأل اللى بعدك سؤال ؟؟ " بقلم المحامى المصرى  " - خاص بالأعضاء والسؤال عليهم ؟؟ " بقلم المحامى المصرى "....          أهم المواضيع ::- سجل حضورك بنطق الشهادتين " بقلم المحامى المصرى " - مسابقة تجعلك تذكر الله " بقلم أ/ محمد سلامة " - » أسأل اللى بعدك سؤال ؟؟ " بقلم المحامى المصرى  " - خاص بالأعضاء والسؤال عليهم ؟؟ " بقلم المحامى المصرى "....

ركن الإهداءات ::- تهنىء إدارة المنتدى العضو أحمد عشم على توليه منصب المراقب العام على المنتدى - تهنىء إدارة المنتدى العضوة غادة " القلب الطيب " على توليها منصب المراقبة العامة على المنتدى - تهنئة من المدير العام للمنتدى المحامى المصرى لكل الأعضاء بمناسبة بدء الدراسة يوم السبت 20/2/2010 وبالتوفيق للجميع . .....لأرسال إهداء أضط هنا

تم نقل المنتدى الى الرابط الأتى http://www.up2stars.info/law/index.php


    االجزء الاول من سلسلة اشبال الرسول ............. مقدمة من اخوكم : روميووو المصرى

    شاطر

    روميوووو المصرى
    نائب الرئيس
    نائب الرئيس

    عدد المساهمات : 82
    البرديس : 6044
    تاريخ التسجيل : 19/10/2009
    العمر : 31

    االجزء الاول من سلسلة اشبال الرسول ............. مقدمة من اخوكم : روميووو المصرى

    مُساهمة من طرف روميوووو المصرى في الإثنين أكتوبر 26, 2009 11:13 pm



    __ بسم الله الرحمن الرحيم_____________________
    وبة نستعين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى اله واصحابة اجمعين
    ______________________________ اما بعد_____________________________________________
    هذة قصص اشبال الرسالة الاسلامية الاوائل الصحابة الذين رافقو الرسول الله فى بداية النبؤة الاسلامية
    _____________________________________________________________
    _______ [u]**{{{ [color=red] 1_الزبير بن العوام [/color]}}}** [/u]________________________

    السلام عليكم ورحمة اللة وبركاتة

    اليكم اخوتنا في الاسلام سيرة الصحابي الجليل سيدنا الزبير بن العوام
    ولنبداء بسرد نبذات عن حياتة واسلامة الي وفاتة رضي اللة عنة وارضاة


    [color=green] ـنـــــــــــــــــــــسبـــــــــه[/color]


    الزبير بن العوام يلتقي نسبه مع الرسول -صلى الله عليه وسلم-في ( قصي بن كلاب )000
    كما أن أمه ( صفية ) عمة رسول الله ، وزوجته أسماء بنت أبي بكر ذات النطاقين ، كان
    رفيع الخصال عظيم الشمائل ، يدير تجارة ناجحة وثراؤه عريضا لكنه أنفقه في الإسلام حتى
    مات مدينا000


    الزبيـــــــر وطلحــــــــــــــــــــة


    رتبط ذكرالزبيـر دوما مع طلحة بن عبيد الله ، فهما الاثنان متشابهان في النشأة والثراء والسخاء والشجاعة وقوة الدين ، وحتى مصيرهما كان متشابها فهما من العشرة المبشرين بالجنة وآخى بينهما الرسول -صلى الله عليه وسلم- ، ويجتمعان بالنسب والقرابة معه ، وتحدث عنهما الرسول قائلا Sad طلحة والزبيـر جاراي في الجنة ) ، و كانا من أصحاب الشورى الستة الذين اختارهم عمر بن الخطاب لإختيار خليفته 000


    أول سيــف شهـــــر الأســــلام


    أسلم الزبير بن العوام وعمره خمس عشرة سنة ، وكان من السبعة الأوائل الذين سارعوا بالإسلام ، وقد كان فارسا مقداما ، وإن سيفه هو أول سيف شهر بالإسلام ، ففي أيام الإسلام الأولى سرت شائعة بأن الرسول الكريم قد قتل ، فما كان من الزبير إلا أن استل سيفه وامتشقه ، وسار في شوارع مكة كالإعصار ،وفي أعلى مكة لقيه الرسول -صلى الله عليه وسلم- فسأله ماذا به ؟000فأخبره النبأ000 فصلى عليه الرسول ودعا له بالخير ولسيفه بالغلب
    000

    إيمــــانه وصبــــره


    كان للزبير -رضي الله عنه- نصيبا من العذاب على يد عمه ، فقد كان يلفه في حصير ويدخن عليه بالنار كي تزهق أنفاسه ، ويناديه Sad اكفر برب محمد أدرأ عنك هذا العذاب )000فيجيب الفتى الغض Sad لا والله ، لا أعود للكفر أبدا )000ويهاجر الزبير الى الحبشة الهجرتين ، ثم يعود ليشهد المشاهد كلها مع الرسول -صلى الله عليه وسلم-000


    غــــزوة أحــــــــــــــــــــــــــــد


    في غزوة أحد وبعد أن انقلب جيش قريش راجعا الى مكة ، ندب الرسول -صلى الله عليه وسلم- الزبير وأبوبكر لتعقب جيش المشركين ومطاردته ، فقاد أبوبكر والزبير -رضي الله عنهما- سبعين من المسلمين قيادة ذكية ، أبرزا فيها قوة جيش المسلمين ، حتى أن قريش ظنت أنهم مقدمة لجيش الرسول القادم لمطاردتهم فأسرعوا خطاهم لمكة هاربين000

    بنــــــو قـــــريـــــظة


    وفي يوم الخندق قال الرسول -صلى الله عليه وسلم- Sad مَنْ رجلُ يأتينا بخبر بني قريظة ؟)000فقال الزبير Sad أنا )000فذهب ، ثم قالها الثانية فقال الزبير Sad أنا )000فذهب ، ثم قالها الثالثة فقال الزبيـر Sad أنا )000فذهب ، فقال النبـي -صلى الله عليه وسلم- Sad لكل نبيّ حَوَارِيٌّ، والزبيـر حَوَاريَّ وابن عمتي )000
    وحين طال حصار بني قريظة دون أن يستسلموا للرسول - صلى الله عليه وسلم - ، أرسل الرسول الزبيـر وعلي بن أبي طالب فوقفا أمام الحصن يرددانSad والله لنذوقن ماذاق حمزة ، أو لنفتحن عليهم حصنهم )000ثم ألقيا بنفسيهما داخل الحصن وبقوة أعصابهما أحكما وأنزلا الرعب في أفئدة المتحصـنين داخله وفتحا للمسلمين أبوابه000


    يــــــوم حنيــــــــــــــــن


    وفي يوم حنين أبصر الزبيـر ( مالك بن عوف ) زعيم هوازن وقائد جيوش الشرك في تلك الغزوة ، أبصره واقفا وسط فيلق من أصحابه وجيشه المنهزم ، فاقتحم حشدهم وحده ، وشتت شملهم وأزاحهم عن المكمن الذي كانوا يتربصون فيه ببعض المسلمين العائدين من المعركة000


    حبــــــــــــه للجهــــــــــــــاد


    كان الزبير بن العوام شديد الولع بالشهادة ، فهاهو يقول Sad إن طلحة بن عبيد الله يسمي بنيه بأسماء الأنبياء ، وقد علم ألا نبي بعد محمد ، وإني لأسمي

    بنيّ بأسماء الشهداء لعلهم يستشهدون )000


    وهكذا سمى ولده عبد الله تيمنا بالشهيد عبد الله بن جحش


    وسمى ولـده المنـذر تيمنا بالشهيد المنـذر بن عمـرو


    وسمى ولـده عـروة تيمنا بالشهيد عـروة بن عمـرو


    وسمى ولـده حمـزة تيمنا بالشهيد حمزة بن عبد المطلب


    وسمى ولـده جعفـراً تيمنا بالشهيد جعفر بن أبي طالب


    وسمى ولـده مصعبا تيمنا بالشهيد مصعب بن عميـر


    وسمى ولـده خالـدا تيمنا بالشهيد خالـد بن سعيـد


    وهكذا أسماهم راجيا أن ينالوا الشهادة في يوم ما000



    وصيــــــــــــــــــته


    كان توكله على الله منطلق جوده وشجاعته وفدائيته ، وحين كان يجود بروحه أوصى ولده عبد الله بقضاء ديونه قائلا Sad إذا أعجزك دين ، فاستعن بمولاي )000وسأله عبد الله Sad أي مولى تعني ؟)000 فأجابه Sad الله ، نعم المولى ونعم النصير )000يقول عبدالله فيما بعد Sad فوالله ما وقعت في كربة من دينه إلا قلت : يا مولى الزبير اقضي دينه ، فيقضيه )000


    موقعـــــــــــة الجمــــــــــــــــل


    بعد استشهاد عثمان بن عفان أتم المبايعة الزبير و طلحة لعلي -رضي الله عنهم جميعا- وخرجوا الى مكة معتمرين ، ومن هناك الى البصرة للأخذ بثأر عثمان ، وكانت ( وقعة الجمل ) عام 36 هجري 000 طلحة والزبير في فريق وعلي في الفريق الآخر ، وانهمرت دموع علي -رضي الله عنه- عندما رأى أم المؤمنين ( عائشة ) في هودجها بأرض المعركة ، وصاح بطلحة Sad يا طلحة ، أجئت بعرس رسول الله تقاتل بها ، وخبأت عرسك في البيت ؟)0ثم قال للزبير Sad يا زبير : نشدتك الله ، أتذكر يوم مر بك رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ونحن بمكان كذا ، فقال لك : يا زبير ، الا تحب عليا ؟؟0فقلت : ألا أحب ابن خالي ، وابن عمي ، ومن هو على ديني ؟؟000فقال لك : يا زبير ، أما والله لتقاتلنه وأنت له ظالم )000 فقال الزبير Sad نعم أذكر الآن ، وكنت قد نسيته ، والله لاأقاتلك )000
    وأقلع طلحة و الزبير -رضي الله عنهما- عن الاشتراك في هذه الحرب ، ولكن دفعا حياتهما ثمنا لانسحابهما ، و لكن لقيا ربهما قريرة أعينهما بما قررا فالزبير تعقبه رجل اسمه عمرو بن جرموز وقتله غدرا وهو يصلي ، وطلحة رماه مروان بن الحكم بسهم أودى بحياته 000


    الشهــــــــــــــــــــــــاده


    لمّا كان الزبير بوادي السباع نزل يصلي فأتاه ابن جرموز من خلفه فقتله و سارع قاتل الزبير الى علي يبشره بعدوانه على الزبير ويضع سيفه الذي استلبه بين يديه ، لكن عليا صاح حين علم أن بالباب قاتل الزبير يستأذن وأمر بطرده قائلا Sad بشر قاتل ابن صفية بالنار )000وحين أدخلوا عليه سيف الزبير قبله الإمام وأمعن في البكاء وهو يقول Sad سيف طالما والله جلا به صاحبه الكرب عن رسول الله )000
    وبعد أن انتهى علي -رضي الله عنه- من دفنهما ودعهما بكلمات انهاها قائلا Sad اني لأرجو أن أكون أنا وطلحـة والزبيـر وعثمان من الذين قال الله فيهم Sad ونزعنا ما في صدورهم من غل اخوانا على سرر متقابلين )000ثم نظر الى قبريهما وقال Sad سمعت أذناي هاتان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول Sad طلحة و الزبير ، جاراي في الجنة )
    0000
    _________________________________________________________________________________
    ______________________***{{{ [color=red]2_[u]معاذ بن جبل[/u][/color]}}}***__________________________________


    إنه أبو عبد الرحمن معاذ بن جبل -رضي الله عنه-، أحد السبعين رجلا الذين شهدوا بيعة العقبة الثانية من الأنصار، وقد أسلم وهو ابن ثماني عشرة سنة، وقد تفقه معاذ في دين الله، فوصفه الرسول ( بأنه (أعلم الناس بالحلال والحرام) [الترمذى].
    وكان الصحابة -رضوان الله عليهم- يجتمعون حوله ليتعلموا منه أمور الحلال والحرام، وقال عنه أمير المؤمنين عمر بن الخطاب: عجزت النساء أن يلدن مثله، ولولاه لهلك عمر. ومدحه عبد الله بن مسعود فقال عنه: كان أمة قانتًا لله حنيفًا ولم يك من المشركين، حتى ظن السامع أنه يقصد إبراهيم عليه السلام، فقال له ابن مسعود: مانسيت، هل تدرى ما الأمَّة؟ وما القانت؟ فقال: الله أعلم، فقال الأمة الذي يعلم الخير، والقانت المطيع لله وللرسول) [أبو نعيم والحاكم].
    وكان معاذ أحد الذين يفتون على عهد رسول الله (، وهم: عمر، وعثمان، وعلي من المهاجرين، وأبي بن كعب ومعاذ، وزيد من الأنصار. بل قدمه عمر في الفقه، فقال: من أراد الفقه؛ فليأت معاذ بن جبل. وكان أصحاب رسول الله ( إذا تحدثوا وفيهم معاذ نظروا إليه هيبة له واحتراما [أبو نعيم].
    وقال عمر بن الخطاب يومًا لأصحابه: لو استخلفت معاذَا -رضي الله عنه- فسألني ربى عز وجل ما حملك على ذلك؟ لقلت: سمعت نبيك ( يقول: (يأتي معاذ بن جبل بين يدي العلماء برتوة (مسافة كبيرة))
    [أحمد].
    وقد بعثه رسول الله ( إلى اليمن قاضيًا، وقال له: (كيف تقضي إذا عرض لك قضاء)، قــال: أقضـي بكتاب الله. قال: (فإن لم تجد في كتاب الله)، قال: فبسنة رسول الله (، قال: (فإن لم تجد في سنة رسول الله ( ولا في كتاب الله؟) قال: اجتهد رأيي، فضرب رسول الله ( صدره، وقال: (الحمد لله الذي وفق رسول رسول الله لما يرضي رسول الله) [الترمذي وأبو داود وأحمد].
    وقابله النبي ( ذات يوم، وقال له: (يا معاذ، إني لأحبك في الله) قال معاذ: وأنا والله يا رسول الله، أحبك في الله. فقال (: (أفلا أعلمك كلمات تقولهن دبر كل صلاة: رب أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك). [أبو داود والنسائي والحاكم].
    وكان -رضي الله عنه- أحد الصحابة الذين يحفظون القرآن، وممن جمعوا القرآن على عهد رسول الله (، حتى قال عنه النبي (: (استقرئوا القرآن من أربعة: من عبد الله بن مسعود، وسالم مولى أبي حذيفة، وأبي بن كعب، ومعاذ بن جبل) [متفق عليه].
    يقول أبو مسلم الخولاني: دخلت مسجد حمص فإذا فيه ما يقرب من ثلاثين شيخًا من أصحاب رسول الله (، وإذا فيهم شاب أجحل العينين (من الاكتحال)، براق الثنايا، ساكت لا يتكلم، فإذا اختلف القوم في شيء أقبلوا عليه فسألوه، فقلت لجليسي: من هذا؟ قال: معاذ بن جبل -رضي الله عنه-، فوقع في نفسي حبه، فكنت معهم حتى تفرقوا.
    وكان معاذ يحث أصحابه دائما على طلب العلم فيقول: تعلموا العلم فإن تعلمه لله تعالى خشية، وطلبه عبادة، ومذاكرته تسبيح، والبحث عنه جهاد، وتعليمه لمن لا يعلم صدقه، وبذله لأهله قربة، لأنه معالم الحلال والحرام.
    وكان معاذ حريصا على تمام سنة المصطفى (، متمسكًا بها، وكان يقول: من سره أن يأتي الله عز وجل آمنا فليأت هذه الصلوات الخمس؛ حيث ينادي بهن، فإنهن من سنن الهدى، ومما سنه لكم نبيكم (، ولا يقل إن لي مصلى في بيتي فأصلى فيه، فإنكم إن فعلتم ذلك تركتم سنة نبيكم، ولو تركتم سنة نبيكم ( (لضللتم).
    وكان كريمًا، كثير الإنفاق، فيروى أن عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- بعث إليه بأربعمائة دينار مع غلامه، وقال للغلام، انتظر حتى ترى ما يصنع؟ فذهب بها الغلام وقال لمعاذ: يقول لك أمير المؤمنين اجعل هذه في بعض حاجتك، فقال معاذ: رحم الله وصله، تعالى يا جارية اذهبي إلى بيت فلان بكذا، واذهبي إلى بيت فلان بكذا، فاطلعت امرأة معاذ وقالت: نحن والله مساكين فأعطنا، ولم يبق في الصرة إلا ديناران فأعطاهما إياها، ورجع الغلام إلى عمر فأخبره بما حدث، فسر عمر بذلك. [ابن سعد وأبو نعيم].
    وكان كثير التهجد يصلي بالليل والناس نيام، وكان يقول في تهجده: اللهم نامت العيون وغارت النجوم، وأنت حي قيوم، اللهم طلبي للجنة بطىء، وهربي من النار ضعيف، اللهم اجعل لي عندك هدى ترده إلى يوم القيامة، إنك لا تخلف الميعاد.
    و لما حضرته الوفاة قال لمن حوله من أهله: أنظروا أأصبحنا أم لا؟ فقالوا: لا ثم كرر ذلك، وهم يقولون: لا. حتى قيل له أصبحنا فقال: أعوذ بالله من ليلة صباحها إلى النار، مرحبًا بالموت مرحبًا، زائر مغب (أي خير) وحبيب جاء على فاقة (حاجة)، اللهم إني قد كنت أخافك فأنا اليوم أرجوك، اللهم إنك تعلم أني لم أكن أحب الدنيا، وطول البقاء فيها لجري الأنهار، ولا لغرس الأشجار، ولكن لظمأ الهواجر (يقصد الصوم)، ومكابدة الساعات (أي قيام الليل)، ومزاحمة العلماء بالركب عن حلق الذكر. ومات معاذ سنة (18هـ) على الأصح وعمره (38) .
    ___________________________________________________________________________________

    _______________________ ***{{{ 3_[color=red][color=red]سيرة الصحابي سعد بن ابي وقاص[/color][/color]}}} ***____________________


    *اولا :اسمه ونسبه:

    هو سعد بن مالك بن وهيب بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب ,القرشي ,الزهري.
    *************************************
    *كنيته:
    ابو اسحاق.
    *************************************

    *اسلامه:

    أسلم قديما على يد ابو بكر الصديق,وهواحد العشرة المبشرين في الجنه ,وهو اخرهم موتا, وهواحد السته من اصحاب الشورى, وسابع سبعه في الاسلام .
    كان رضي الله عنه مستجاب الدعوة, مشهورا من بين الصحابة بذلك بدعوة من رسول الله صلى الله عليه وسلم ,قال ..اللهم سدد سهمه واجب دعوته )).
    وهو من اخوال النبي صلى الله عليه وسلم , وهو اول من رمى بسهم في سبيل الله , قال له رسول الله -ارم فداك ابي وامي)), وام سعد هي حمنة بنت سفيان بن امية بن عبد شمس.
    ************************************

    *أوصافه الاخلاقية:

    كان سعد رضي الله عنه راجح العقل , بعيد النظر, متين الخلقة, عف اليد واللسان , بارا باهله , وفيا لأصحابه ,احب قريش للناس, بل احب الناس للناس و ارفقهم بهم , يتوقى الشبهات ورعا.
    ***********************************

    *أوصافه الخلقية:

    كان سعد رضي الله عنه قصيرا , دحداحا , شئن الاصابع , ذا هامة, أشعرا يخضب با السواد.

    ورد انه لما اسلم وعلمت امه باسلامه , غضبت عليه وقالت : لا اكل ولااشرب حتى ترجع عن هذا الدين الذي اعتنقته, وان أنا مت , فانك تعير بي . فقال يا اماه ! لا تفعلي : فاني لا ارجع عنه ابدا . فبقيت ثلاثة ايام لا تاكل ولاتشرب, فلما علمت منه الجد , اكلت وشربت ,,فانزل الله (وان جاهداك على ان تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما ...)) الايه في سوره لقمان!14-15

    *********************************
    *ذكر شئ من فروسيته وشجاعته واقدامه رضي الله عنه:

    كان سعد رضي الله احد الفرسان والشجعان من الصحابه المهاجرين القرشيين اللذين كانو يحرسون النبي عليه الصلاه والسلام ويلازمونه في حضره في سفره .

    وقد ورد بسند جيد عن ابن اسحاق .قال : "كان اشد اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أربعة: عمر ابن الخطاب وعلي بن ابي طالب والزبير بن العوام وسعد بن ابي وقاص رضي الله عنهم ".

    وروى مسلم في صحيحه عن عائشه رضي الله عنها , قالت: (( لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينه ارق ذات ليلة ولم ينم, فقال (ليت رجلا صالحا يحرسني الليلة)). قالت عائشة: فبينما نحن كذلك , اذ سمعنا صوت سلاح , فقال رسول الله من هذا قال سعد بن ابي وقاص .فقال رسول الله ( ما جاء بك؟)). قال سعد : تخوفت على رسول الله , فجئت احرسك. فدعا له رسول الله صلى الله عليه وسلم. فانزل الله تعالى (والله يعصمك من الناس..)) الايه في سورة المائدة 67...رواه البخاري في "صحيحه".

    ********************************
    وروي :"ان سعد بن ابي وقاص رضي الله عنه هو اول من اراق دما في الاسلام في ذات الله تعالى , وذلك أن اصحاب رسول الله يتفرقون في شعاب مكه يستخفون بصلاتهم عن المشركين قبل الهجرة , فبينما سعد في نفر من اصحابه . اذ ظهر عليهم نفر من المشركين وهم يصلون ,فناكروهم وانتشبت بينهم موقعه ,فضرب رجل منهم بلحي جمل , فشجه سعد رضي الله عنه ".

    وفي معركه بدر ابلى بلاء حسنا ودافع دفاع الراغبين في طلب الشهاده, قال عبد الله بن مسعود رضي الله عنه:" اشتركت انا وسعد بن ابي وقاص وعمار بن ياسر يوم بدر فيما أصبنا من الغنيمه , فما أجيء انا وعمار بشيء , وجاء سعد بأسيرين, وكان سعد جاهدا مجاهدا في ذات الله بيده وماله ولسانه ودعائه".

    ********************************


    *ذكر وقائع إجابه دعواته رضي الله عنه:

    ورد ان سعد قال لرسول الله( يا رسول الله ! ادع الله ان يجعلني مستجاب الدعوة.فقال : "يا سعد ! اطب مطعمك تكن مسجاب الدعوه")).وقد سبق الذكر ان الرسول عليه السلام دعا له ((اللهم اجب دعوته , وسدد رميته, وحببه الى عبادك)).

    ********************************
    روي" ان سعد رضي الله عنه سمع رجلا يقع في الزبير بن العوام وفي عثمان بن عفان وعلي بن ابي طالب رضي الله عنهم , فقال له: يا هذا ! لا تقع في أصحاب رسول الله وفي اخواني . ثم انه صلى , ثم قال : اللهم ! سخطا لك ولأوليائك ,فأرني فيه أيه وعبره للناس .
    ثم ان الله سلط عليه بختيٌُا, فجعله تحت صدره بينه وبين الارض يدوسه حتى قتله على مشهد من الناس , فقال الناس : هنيئا لك يا ابا اسحاق ! استجاب الله لك في هذا المجرم.

    ((جمعنا الله واياهم في مستقر رحمته ورضوانه))..
    __________________________________________________________________________________
    و نلتقى فى الموضوع الاخر ثلاثة اخرين من سيرة اشبال النبى صلى الله عليه وسلم

    اخوكم :
    روميووو المصرى
    avatar
    أ/ فارس عبد الواحد
    الرئيس
    الرئيس

    عدد المساهمات : 991
    البرديس : 7437
    تاريخ التسجيل : 18/10/2009
    الموقع : http://www.h4law.tk

    رد: االجزء الاول من سلسلة اشبال الرسول ............. مقدمة من اخوكم : روميووو المصرى

    مُساهمة من طرف أ/ فارس عبد الواحد في الثلاثاء ديسمبر 15, 2009 6:49 pm

    تسلم ايدك يا روميو المصرى


    ********************************************

    الأفوكاتو
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 144
    البرديس : 6154
    تاريخ التسجيل : 18/10/2009

    رد: االجزء الاول من سلسلة اشبال الرسول ............. مقدمة من اخوكم : روميووو المصرى

    مُساهمة من طرف الأفوكاتو في الثلاثاء ديسمبر 15, 2009 6:53 pm

    تسلم أيدك على المجهود

    منتظرين منك المزيد

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أكتوبر 19, 2017 3:47 am